غرس الأشجار

نبـــذة:

تسعى اللجنة القائمة على تنفيذ فعاليات الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي لسنة 2019 الى تجسيد شعار هذه الفعالية ” الأمة بشبابها”  على أرض الواقع وذلك من خلال ربط الشباب الاسلامي بكل ماهو مكون أساسي في حياته ومؤثر حقيقي في سلوكه، فالشباب جزء حقيقي من مستقبل الأمة وبالتالي عليه حمل هذه الرسالة بكل أبعادها الفكرية والنفسية والاجتماعية والتاريخية، ومن هنا أصبح من الصعب إستبعاد البيئة التي يعيش بها الشباب الاسلامي كمكون اساسي لشخصيته، فالشجرة التي تحيط بمنزل الشاب، والتي ترافقه في جوانب الطرقات، والتي تسليه في رحلاته وجولاته، بل والتي تشاركه في الماء والهواء والتي اصبحت جزء من أعلام عدد من الدول الاسلامية، ورمز لدول أخرى، كان من الضروري  أن يكون لها نصيب في هذه الفعالية العالمية، فحرصا من اللجنة المنظمة على تعزيز أثر البيئة في حياة الأمم وترسيخ مفهوم التنمية المستدامة لدى الشباب الإسلامي بادرت بتخصيص فعالية مصاحبة لفعاليات الدوحة عاصمة الشباب الاسلامي بإسم ” غرس الأشجار

أهداف الفعالية:

  • تخليداً لذكرى إستضافة الدوحة للفعاليات أثر اختيارها عاصمة الشباب الإسلامي
  • تعزيزاً للتنمية المستدامة في قطاع البيئة تحقيقاً للرؤية الوطنية 2030
  • تأكيداً على قيمة الغرس في الدين الاسلامي
  • تحقيقاً للشراكات المؤسسية بين الوزارات
  • اضافة نوع من التميز الهادف لفعاليات الدوحة عاصمة الشباب الاسلامي.

تفاصيل البرنامج:

 يتم خلال هذه الفعالية غرس شجرة من كل دولة من الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي في شهر أكتوبر 2019 ، مع تخصيص نبذة من المعلومات حول كل شجرة و مصدرها.

ويتم رعاية هذه الاشجار حتى تاريخ 30 نوفمبر القادم وهو موعد التدشين المقترح ليتعرف الجمهور على مواطن الاشجار وما تشتهر به الدول الاعضاء من انواع مختلفة ومتشابهة من الاشجار.

سيتم التدشين بحضور بعض أفراد الجاليات من دول الاعضاء في المنظمة، وحضور عدد من سفراء هذه الدول ليكتمل حفل التدشين ببيئة مصغرة لمجتمع كل دولة.

 التواصل: في حال وجد أي استفسار يرجى التواصل عن طريق:

  • البريد الإلكتروني: [email protected]
  • الخط الساخن: 0097450054204 أو 0097450057678

الشركاء:

وزارة البلدية والبيئة

مركز اصدقاء البيئة.

November 30, 2019